الشراكة العالمية من أجل إنهاء العنف ضد الأطفال

شارك الأمين العام للشبكة العالمية للأديان من أجل الأطفال الدكتور مصطفى يوسف علي في اجتماع المجلس الاستشاري المؤقت للشراكة العالمية لإنهاء العنف ضد الأطفال في نيويورك والذي استغرق يومين 18 و 19 أبريل عام 2016 . و قد عقد هذا الإجتماع في مقر صندوق رعاية الأطفال التابع للأمم المتحدة ، و ترا أسه كل من صندوق رعاية الأطفال التابع للأمم المتحدة و منظمة الصحة العالمية . وكان من مشاركيه أيضا ممثلي حكومات السويد و المملكة المتحدة والمكسيك وغيرها .

 وكان من الموضوعات التي تمت مناقشتها هوتشكيل مجلس إدارة جديد و اللجنة التنفيذية للشراكة ، و خريطة طريق لإطلاقه ومؤتمر القمة لمناقشة الحلول المقرر لعام 2017 من بين القضايا التي نوقشت في اجتماع نيويورك . ومن بين الموضوعات المناقشة كان : مفاوضة الخطط والرؤية وأهداف الشراكة والمبادئ التوجيهية.

الشراكة العالمية من أجل إنهاء العنف ضد الأطفال هي حركة جديدة المقصود بها زيادة الجهد في التصدي للعنف المستشري ضد الأطفال على مستوى العالم . ودور أريغاتو الدولي هو بذل خدمته في المجلس الاستشاري المؤقت . وعقد الاجتماع الأخيرلهذا المجلس في جنيف ، و تمت استضافته من قبل منظمة الصحة العالمية .

انضم أريغاتو الدولي المنظمات الأخرى بما في ذلك صندوق رعاية الأطفال التابع للأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية ، المنظمات المستندة إلى الإيمان والحكومات و المؤسسات و منظمات المجتمع المدني لتشجيع الجهود الرامية إلى التصدي للعنف ضد الأطفال في جميع أنحاء العالم .

IMG 0815

الدكتور مصطفى يوسف علي (الخامس من اليمين) في صورة جماعية مع أعضاء الشراكة العالمية لإنهاء العنف ضد الأطفال

Keywords: youth-news